أرباب العمل يقيّمون زيارة الوزير الأول التركي

أردوغان جاء للتسويق وليس للشراكة



طلب رئيس الوزراء التركي الطيب أردوغان من الحكومة الجزائرية التعجيل في توقيع اتفاقية التبادل الحر حتى تتمكن إسطنبول من توسيع قائمة صادراتها إلى الجزائر وترفع الحكومة هي الأخرى من حجم المواد المصدرة إلى تركيا، كما دعا إلى توفير الإطار القانوني المناسب للاستثمارات التركية في الجزائر، في الوقت الذي اشترطت الحكومة الجزائرية وقوف تركيا إلى جانب الجزائر في ملف ”الأومسي”. وأكد المسؤولون الجزائريون أنه ”لا إجابة عن طلبات أردوغان قبل حيازة تأشيرة منظمة التجارة العالمية”.

وكشف وزير التجارة مصطفى بن بادة في تصريح لـ”الفجر” أن مطالب أردوغان ال

...


إقرأ بقية المقال على الفجر.




رأي حزب جبهة التحرير الوطني وانتحال الصفة

مواقع أخرى