فضيحة رسالة دكتوراه دولة تهز جامعة وهران



فضيحة رسالة دكتوراه دولة تهز جامعة وهران

نوقشت بفرنسا وبعضوية وزير الخارجية الأسبق محمد بجاوي

فجر البروفيسور”جون نوال دارد”، أستاذ بجامعة باريس 8، فضيحة من العيار الثقيل تورط فيها وزير الخارجية السابق “محمد بجاوي” ومسؤولون وأساتذة فرنسيون، تتمثل في قيام أستاذ جزائري بسرقة رسالة دكتوراه ومناقشتها بجامعة ليون 3 للظفر بدرجة أستاذ محاضر والتدريس بجامعة وهران.

نشر البروفيسور “جون دارد”، في إطار حملته التي يشنها على السرقات العلمية، مقالا طويلا مفصلا عن مدونته الخاصة يكشف عن فضيحة خطيرة تورط فيها مسؤولون وأساتذة جزائريون وفرنسيون. وتتعلق القضية بقيام الأستاذ الجزائري “زياد

...

إقرأ بقية المقال على البلاد.




إقرأ حظر التطبيقات الصينية تيكتوك و ويتشات في الولايات المتحدة

مواقع أخرى