شكوك حول إمكانية مشاركة إبراهيموفيتش في المونديال



نجح المنتخب السويدي في التأهل لبطولة كأس العالم 2018 والتي ستقام في روسيا في الصيف المقبل على حساب المنتخب الإيطالي، وقيل أن السويدي زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم مانشستر يونايتد يدرس العودة من الإعتزال الدولي بعد تأهل بلاده لمونديال روسيا، ويذكر أن مينو رايولا وكيل أعمال إبراهيموفيتش تحدث لصحيفة “إكسبريسن” السويدية، قائلا: “لو كان الأمر بيدي، لكنت أعدت إبراهيموفيتش للمنتخب السويدي”، وكان إبراهيموفيتش أثار الجدل حول العودة للمنتخب السويدي مرة أخرى بعد تهنئته لمنتخب بلده بالتأهل لكأس العالم عبر “إنستغرام”.

أندرسون: “لا تسألوني عن زلاتان فقد اعتزل قبل عام ونصف”

دعا مدرب منتخب السويد يان أندرسون إلى التوقف عن الكلام بشأن مدى إمكانية مشاركة اللاعب زلاتان إبراهيموفيتش في نهائيات بطولة كأس العالم في روسيا عام 2018، حيث قال في تصريحات نشرتها شبكة “فوتبول” الإيطالية: “هذا أمر لا يصدق، إبراهيموفيتش توقف عن اللعب مع السويد قبل عام ونصف، ومازلنا هنا نتحدث عنه”، وأكمل: “نحن بحاجة إلى الحديث عن اللاعبين الكبار لدينا في هذا الفريق”، وأضاف: “عندما كان إبراهيموفيتش هنا معنا قدمنا أداء مختلفا، وبالنظر إلى أنه قرر الاعتزال الدولي، فهو بطل، ولكن علينا أن نتكيف بدونه”.

“جميع السويديين سيفتخرون بإنجازنا”

علق يان أندرسون مدرب المنتخب السويدي على إقصاء إيطاليا وتأهل السويد لكأس العالم 2018 في روسيا، قائلا: “ليس هناك طريقة لوصف ذلك، لا يمكنك فهم ذلك، إذا كنا نفكر في اللاعبين الأكبر سنا كان هذا ربما الفرصة الأخيرة للدخول في كأس العالم”، وأضاف: “دموع ماركوس بيرغ بعد الصعود لكأس العالم كانت أعظم شيء، والسويد جعلت الحلم يتحقق”، وتابع: “إنني في حالة صدمة هذا أمر لا يصدق، وأعتقد أننا حققنا شيئا يمكن لجميع السويديين أن يفخروا به”.


إقرأ بقية المقال على الخبر الرياضي.



مواقع أخرى