إرهابي يسلم نفسه رفقة 12 فردا بسكيكدة بالإضافة إلى إرهابيين اثنين آخرين بجانت



سلّم إرهابي نفسه للسلطات العسكرية هذا الخميس بسكيكدة رفقة ثلاث عائلات مكونة من 12 فردا, بالإضافة إلى إرهابيين  آخرين بجانت (إليزي), حسب ما أفادت به وزارة الدفاع الوطني في بيان لها. و أوضح البيان أنه و "في إطار مكافحة الإرهاب ومواصلة لجهود قوات الجيش  الوطني الشعبي سلّم اليوم 08 نوفمبر 2018 إرهابي نفسه للسلطات العسكرية  بسكيكدة بالناحية العسكرية الخامسة, رفقة ثلاث عائلات مكونة من 12 فردا". و يتعلق الأمر بـ"الإرهابي (فيلالي بلال) المدعو (أبو أيمن ثابت) وعائلته  المتكونة من زوجته وأبنائهما الخمسة (ولدان وثلاث بنات) بالإضافة إلى عائلتي  إرهابيين (02) كان قد تم القضاء عليهما في عمليات سابقة مكونتين من امرأتين  (02) وأبنائهما الثلاثة", يضيف المصدر ذاته الذي أشار إلى أن "الإرهابي الذي  التحق بالجماعات الإجرامية سنة 1998 كان بحوزته مسدس رشاش من نوع كلاشنيكوف  وثلاث مخازن ذخيرة مملوءة". و في سياق متصل "سلّم إرهابيان آخران نفسيهما للسلطات العسكرية بجانت  بالناحية العسكرية الرابعة. ويتعلق الأمر بكل من (نايلي عصمان) و(طرمون علي)  المكنى (فارس) اللذين كان بحوزتهما مسدسان رشاشان من نوع كلاشنيكوف وستة  مخازن ذخيرة مملوءة'', يتابع البيان. و من جهة أخرى "كشفت و دمرت مفرزة للجيش الوطني الشعبي إثر عملية بحث وتمشيط  قرب بني فضالة بباتنة بالناحية العسكرية الخامسة 17 مخبأ للجماعات الإرهابية و خمس قنابل تقليدية  الصنع ومعدات تفجير مختلفة بالإضافة إلى ألبسة وأغطية". و تأتي هذه النتائج "النوعية", حسب وزارة الدفاع الوطني, لتؤكد من جديد على  "فعالية المقاربة التي تعتمدها القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي قصد القضاء  على ظاهرة الإرهاب واستتباب الأمن والطمأنينة في كامل أرجاء البلاد". الجزائرمجتمع


إقرأ بقية المقال على الإذاعة الجزائرية.



مواقع أخرى