الإدارة متفائلة بإلغاء عقوبة المنع من الانتداب



مولودية وهران

بلعطوي يستعجل تأهيل الجدد

أبدت إدارة مولودية وهران تفاؤلها بخصوص ”إلغاء وشيك” لعقوبة المنع من الإنتدابات التي تواجه النادي بسبب ديون الفريق على مستوى لجنة النزاعات والتي تفوق 1 مليار سنتيم.

وحسب ما كشفت عنه مصادر من بيت الحمرواة فإن رئيس النادي أحمد بلحاج يتنقل الأحد إلى مقر الاتحادية الجزائرية للعبة بالعاصمة من أجل تقديم الوثائق التي تسمح له برفع عقوبة المنع من الإنتدابات بعد جمعه للأموال المطلوبة من أجل تسديد ديون لاعبين ومدربين سابقين تقدموا بشكاوى لدى لجنة المنازعات بغرض الحصول على مستحقاتهم المالية خلال فترة تقمصهم لألوان ”الحمراوة” حيث بلغت الديون المعنية 4 و400 مليون إذ تعتبر المولودية من بين النوادي القليلة التي لم تتمكن بعد من رفع عقوبة المنع من الإنتدابات في وقت قامت فيه إدارة الفريق بجلب أربعة لاعبين جدد يتعين تأهليهم قبل 15 يناير وهو آخر يوم في فترة التحويلات الشتوية.

وطالب المدرب عمر بلعطوي مؤخرا بالإسراع في تأهيل اللاعبين الجدد الأربعة ويتعلق الأمر بكل من محمدي (اتحاد البليدة) والإيفواري أسي-كوا (المعار من اتحاد الجزائر) وعواج وبن عمارة العائدين إلى فريقيهما الأصلي قادمين من شبيبة الساورة واتحاد الحراش بالمقابل، غادر ما لا يقل عن ستة لاعبين أغلبهم من ركائز التشكيلة الوهرانية خلال فترة التحويلات الشتوية الحالية وهم : فاهم بوعزة وبوشار ويطو وحمار وبلال والمالي دوسي.

من جهة أخرى وبخصوص الملف الذي يترقب مصيره الجميع في ”الباهية” والمتعلق بمستقبل عقد الشراكة المبرم منذ بضعة أيام بين إدارة المولودية والمؤسسة الوطنية للنقل البحري للمحروقات ”إيبروك”، فقد علم من يوسف جباري الرئيس السابق للنادي الوهراني وصاحب أغلبية أسهم شركته الرياضية بأن الأمور ستتضح خلال الأسبوع الجاري بعد الاجتماع المقرر بين رئيس مجلس إدارة ”إيبروك” التي تعد أحد فروع سوناطراك والمساهمين في الشركة الرياضية للمولودية.

وأيد أغلبية المساهمين في شركة ”الحمراوة” فكرة التنازل عن أسهمهم لصالح “إيبروك” حتى يتسنى للأخيرة استلام ”السلطة” في هذا النادي الذي أفل نجمه منذ عدة سنوات ويصارع هذا الموسم مجددا من أجل تفادي السقوط إلى الرابطة الثانية.

ر.ح


إقرأ بقية المقال على السلام اليوم.




رأي حزب جبهة التحرير الوطني وانتحال الصفة

مواقع أخرى