نهائي كأس أمم إفريقيا 2019

44 مليون جزائري ينتظر و" الخضر " وحدهم من يقرر فرحتهم



أجرى لاعبو المنتخب الجزائري لكرة القدم و هم في غاية التركيز ، مساء اليوم الخميس على الساعة  00ر18 بالتوقيت المحلي ، في آخر حصة تدريبية بملعب بتروسبور بالقاهرة قبل 24 ساعة عن نهائي كأس أمم إفريقيا 2019 أمام السنغال ، المقرر غدا  الجمعة  بالملعب الدولي للعاصمة المصرية بالقاهرة على الساعة الــ00ر20 بتوقيت الجزائر هذا اليوم الذي يحمل اكثر من رمزية فهو يوم فرح عشرات الآلاف بنجاحهم في الباكالوريا يكون جميلا أن تمتزج هذه الفرحة بنشوة كاس أمم إفريقيا في شهر الاستقلال الذي لم يمر عليه سوى أسبوعين . خاصة وأن هذا التوقيت وما يليه سيكون في انتظاره بدقات القلب والثواني 44 مليون جزائري ليرسم " الخضر " لوح الفرح المتحرك والساهر في ليلة بيضاء ستكون أكيدة إذا ما تحقق المأمول أجمل صورة يختتم بها الجزائريون سنة 2019.  و أجرى "الخضر" حصتهم التدريبية بحضور خمسين مناصرا جزائريا سُمح لهم بمتابعتها خلال الربع الساعة الأولى، وكذا بحضور عدد كبير من الوسائل الإعلامية.و خلال هذه الحصة الأخيرة، قام جمال بلماضي بوضع اللمسات الأخيرة على الخطة الفنية و التكتيكية من أجل اجتياز العقبة الأخيرة للمنافسة بنجاح. وسيكون بمقدور الناخب الوطني الاعتماد على كل اللاعبين باستثناء المدافع الأيمن يوسف عطال المصاب على مستوى الكتف. بالنسبة للمباراة النهائية المنتظرة بشغف كبير، لن يحدث المدرب الوطني أي تغيير على التشكيلة التي لعبت يوم الأحد الماضي أمام نيجيريا (2-1)، باستثناء طارئ في آخر لحظة. من جهته ، أجرى المنتخب السنيغالي المتأهل على حساب تونس  1-0 بعد تمديد الوقت ، حصته التدريبية الأخيرة بملعب 30 يونيو بالقاهرة  ابتداء من الساعة  00ر19 بالتوقيت المحلي  بدون مدافعه خليدو كوليبالي المعاقب. و كانت الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم "كاف" قد رفضت الطعن المقدم من طرف الاتحادية  السنغالية لرفع عقوبة اللاعب الناشط مع نادي نابولي  من الدرجة الإيطالية الأولى. للتذكير، كان المنتخبان قد تلاقيا خلال الجولة الثانية للمجموعة الثالثة في الدور الأولى، حيث فاز الخضر بنتيجة (1-0). المصدر : الاذاعة الجزائرية / وأج رياضةكرة القدم


إقرأ بقية المقال على الإذاعة الجزائرية.




رأي حزب جبهة التحرير الوطني وانتحال الصفة

مواقع أخرى