ورقلة

حصة إضافية من 1.500 سكن عمومي مدعم وألف سكن عمومي إيجاري



أعلن وزير السكن والعمران والمدينة كمال بلجود أمس السبت بولاية ورقلة عن تخصيص حصة سكنية إضافية جديدة قوامها 1.500 سكن عمومي مدعم و1.000 سكن بصيغة العمومي الإيجاري لفائدة مشروع المدينة الجديدة حاسي مسعود. وأوضح الوزير لدى تفقده لمشروع المدينة الجديدة حاسي مسعود (80 كلم شرق ورقلة) في إطار زيارة العمل التي شرع فيها إلى هذه الولاية والتي تدوم يومين "أنه تقرر تخصيص حصة إضافية قوامها 1.500 سكن عمومي مدعم و1.000 سكن عمومي إيجاري لفائدة هذا القطب الحضري الجديد, وهي الحصة التي تضاف إلى برنامج 2.000 سكن عمومي إيجاري الذي يجري تجسيده حاليا بذات القطب الجديد ويسجل تقدما في ورشاته''. كما أكد الوزير على منح مبلغ مالي يقدر ب230 مليار سنتيم للتهيئة بالولاية. وأوضج بلجود بالمناسبة أن "كل الظروف مهيئة لتجسيد هذا القطب العمراني الجديد", مضيفا في السياق ذاته أنه تم خلال اجتماع المجلس الوزاري المشترك المنعقد يوم 21 جويلية المنصرم التطرق إلى الصعوبات التي سجلت على مستوى كل المدن الجديدة عبر الوطن, على غرار حاسي مسعود الجديدة (ورقلة) وسيدي عبد الله (الجزائر العاصمة) وبوينان(البليدة) وعلي منجلي (قسنطينة) وأحمد زبانة (وهران). وأضاف أنه سيتم في الأيام المقبلة عقد لقاء مماثل لمواصلة دراسة هذا الملف, مؤكدا في هذا الصدد أن الدولة عازمة على " تذليل كل الصعوبات بما يسمح بتجسيد هذه الأقطاب العمرانية المستقبلية". وفي سياق متصل, شدد الوزير على أهمية التطبيق الدقيق لمخطط التهيئة للمدينة الجديدة حاسي مسعود الذي تمت المصادقة عليه داعيا القائمين على هذا المشروع العمراني الكبير إلى "تنفيذ هذا المخطط بحذافيره''. ودعا كمال بلجود كذلك إلى تشجيع الاستثمار الخاص على مستوى هذا القطب الحضري الجديد بما يسمح بتجسيد مختلف المشاريع التنموية المبرمجة .      مجتمع


إقرأ بقية المقال على الإذاعة الجزائرية.




رأي حزب جبهة التحرير الوطني وانتحال الصفة

مواقع أخرى