مشاركة وطنية قوية منتظرة في صالون الطاقات المتجددة بوهران




60 عارضا من المتعاملين الجزائريين

يرتقب أن تعرف الطبعة العاشرة للصالون الدولي للطاقات المتجددة والطاقات النظيفة والتنمية المستدامة الاثنين المقبل بوهران، مشاركة زهاء 60 عارضا معظمهم متعاملين وطنيين.

وأوضحت محافظة الصالون، ليندة أولونيس، أن هذه الطبعة الجديدة التي يحتضنها مركز الاتفاقيات “محمد بن احمد” بوهران على مدار ثلاثة أيام، ستعرف “مشاركة وطنية قوية”.

وأشارت إلى أن المؤسسات الجزائرية المنتظرة في هذا الصالون “تعكس بروز كفاءات وطنية في مجال الطاقات المتجددة”.

وسيحضر هذا الموعد كل من مجمعي سوناطراك وسونلغاز والمؤسسة الوطنية للصناعات الإلكترونية لسيدي بلعباس ومؤسسات ودواوين تسيير الموارد المائية والري والتطهير.

كما ستشارك مؤسسات صغيرة وجامعات ومراكز بحث متخصصة في هذا الصالون الذي سيوفر أيضا فضاء لحاملي المشاريع الشباب لمساعدتهم على تجسيد مشاريعهم.

وقد برمج على هامش هذا الصالون ندوات تتناول واقع وأفاق الطاقات المتجددة والتنمية المستدامة في الجزائر.

كما سيكون الصالون مناسبة لإبراز التجارب الأجنبية في مجال الطاقات المتجددة من طرف المؤسسات الألمانية والصينية والبولونية المشاركة، وفق المنظمين الذين يراهنون على استقبال أزيد من 6000 زائر.


إقرأ بقية المقال على السلام اليوم.




رأي بروفيسورات البلاطوهات يعرون ضعف الجامعات

مواقع أخرى