المقاولون مطالبون بالإسراع في إنجاز السكنات




البلاد - حليمة هلالي - شدد اليوم وزير السكن والعمران والمدينة كمال بلجود على ضرورة احترام آجال إنجاز السكنات حتى يتمكن المواطن من الاستفادة منها في آجال وجيزة مع توفير المرافق الضرورية لضمان ظروف معيشية حسنة. كما دعا إلى ضرورة خلق أحياء متجانسة مع احترام نمط وخصوصيات المنطقة.  وأكد وزير السكن والعمران أن الدولة رصدت أموالا كبيرة للتكفل بأشغال التهيئة وفتح الطرقات بالتجزئات الاجتماعية المستحدثة عبر العديد من الولايات، مضيفا أنه تم إيفاد إطارات من الوزارة للوقوف ميدانيا على مشاريع السكن وبحث سبل استكمالها.

وقام أمس، وزير السكن والعمران والمدينة خلال زيارته التفقدية إلى ولاية تبسة رفقة الوالي ورئيس المجلس الشعبي الولائي على عملية القرعة لاختيار الطوابق المتعلقة بتوزيع 821 سكنا بصيغة الإيجاري العمومي على مستوى قاعة المؤتمرات ببلدية تبسة.

وتطرق وزير السكن في المحطة التي قادته إلى بولحاف الدير ـ ولاية تبسة ـ إلى برنامج عدل على مستوى الولاية وكذا البرنامج المجسد على مستوى هذه البلدية والمقدر بـ 3240 سكنا والذي هو في طور الإنجاز حيث سيعرف استلام حصة تقدر بـ 1500 سكن خلال السداسي الأول للسنة المقبلة، حيث شدد مرة أخرى على ضرورة احترام آجال الإنجاز وتقليصها حتى يتمكن المواطن من الاستفادة منها في آجال وجيزة مع توفير المرافق الضرورية لضمان ظروف معيشية حسنة. واستمع بالجود خلال هذه الزيارة إلى انشغالات المواطنين فيما يخص هذا البرنامج حيث خصص الوزير الاجابات اللازمة لسكان المنطقة.

وللإشارة فقد شملت زيارة الوزير الى بلدية صفصاف الوسري ـ ولاية تبسة ـ حيث تم الاستماع إلى عرض لبرنامج التحصيصات الاجتماعية على مستوى الولاية عامة وبلدية الصفصاف خاصة، وأعطى بلجود الانطلاقة لأشغال التهيئة لحصة من التجزئة الاجتماعية 1055 قطعة مع إسداء التعليمات للإسراع في وتيرة الأعمال وكذا خلق أحياء متجانسة مع احترام نمط وخصوصيات المنطقة لضمان السير الناجح لهذه التجمعات. 


إقرأ بقية المقال على البلاد.




رأي حزب جبهة التحرير الوطني وانتحال الصفة

مواقع أخرى