عطار

رفع إنتاج الطاقة وتسخيرها لخدمة الاستثمارات توجه ملح واستراتيجي بالنسبة للقطاع




و أوضح الوزير خلال زيارة عمل وتفقد لمشاريع قطاعه بولاية عنابة أن "استعمالات الطاقة المنتجة حاليا من كهرباء وغاز طبيعي و مواد طاقوية أخرى لا يزال يغلب عليها الاستعمال المنزلي و ذلك بنسبة 70 بالمائة من إجمالي الطاقة المنتجة" ، مشددا على أهمية توسيع استعمالات الطاقة بالقطاعات والميادين المنتجة والمولدة للثروة .

إقرأ أيضا:   ربط مناطق الظل و المساحات الفلاحية بالكهرباء و الغاز "من أولويات الحكومة"

و إلى جانب مواصلة التكفل بتوفير الطاقة للمواطن حيثما كان و خاصة منها سكان مناطق الظل بات من الضروري ، يقول الوزير "العمل على توفير الطاقة بالكميات والنوعية الضروريتين لمرافقة الاستثمارات الاقتصادية و إنعاشها بالميادين المنتجة والمولدة لفرص التشغيل على غرار الصناعة والفلاحة بالإضافة إلى أنشطة الإنتاج والخدمات للمؤسسات الصغيرة و المتوسطة".

واعتبر الوزير في السياق ذاته الطاقة "المحرك الأساسي للتطور" ، مشيرا إلى أن التطور يستدعي "توفير الطاقة للمواطن والمستثمر والفلاح و أصحاب النشاطات المنتجة".

و لدى إشرافه على إعطاء إشارة ربط 301 مسكن ريفي بمنطقة الكاليتوسة ببلدية برحال بالغاز الطبيعي ذكر الوزير بأن توصيل الغاز الطبيعي لسكان المناطق الريفية وكذا مناطق الظل يظل "أولوية استراتيجية بالنسبة الحكومة" ، مردفا بأنه "لا توجد أي نية لرفع سعر الكهرباء والغاز بالنسبة للمواطن واستعماله المنزلي العادي للطاقة" .

كما تفقد الوزير بمنطقة الكاليتوسة مشروع إنجاز محول كهربائي 60/30 كيلوفولط سيسمح بتحسين نوعية خدمة التموين و تعزيز تأمين الولاية فيما يخص التغطية بالطاقة الكهربائية خاصة منها المناطق الصناعية .

ويرتقب استلام هذا المشروع الذي انطلقت أشغاله شهر أكتوبر من السنة المنصرمة 2019 بغلاف مالي إجمالي يفوق 1 مليار د.ج  "في غضون شهر يونيو من السنة المقبلة 2021".


إقرأ بقية المقال على واج.




إقرأ شركة أبل نكشف النقاب عن ايفون 12 المزود بتقينة 5جي

مواقع أخرى