زغماتي

الأمازيغية جزء منا وتتواجد في كل الولايات




قال إن الإسلام والعربية بخير إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها

أكد بلقاسم زغماتي، وزير العدل حافظ الأختام، أن الإسلام بخير والعربية بخير وسيبقيان كذلك إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها، مبرزا في تجمع شعبي نشطه أمس بولاية عين الدفلى، أنّ الأمازيغية جزء منا وتتواجد في كل الولايات.

هذا وأبرز الوزير زغماتي، خلال لقاء جمعه أمس بالمجتمع المدني بالقاعة المتعددة الرياضات “عبد القادر حمود” لمدينة عين الدفلى، أن الاستفتاء حول التعديل الدستوري يعد موعدا مع التاريخ والتغيير، ويُعزز قواعد الجزائر الجديدة، وقال في هذا الصدد “إننا أمام موعد مصيري مع التاريخ والتغيير من خلال الاستفتاء حول مشروع التعديل الدستوري الذي اعتبره مرحلة ستعزز دون شك قواعد الجزائر الجديدة”.

وبشأن تزامن تاريخ الاستفتاء مع ذكرى الاحتفال باندلاع الثورة التحريرية في الفاتح نوفمبر، قال وزير العدل حافظ الأختام، “أنه أمر يدعو كل فرد منا إلى بذل كل ما في وسعه من اجل المساهمة في بناء الجزائر التي حلم بها الشهداء”، وأضاف “مكانة تاريخ أول نوفمبر في قلوب الجزائريين .. من واجبنا الوفاء لعهد الشهداء من خلال المشاركة في كل عمل يعود بالمنفعة على بلادنا”، وأضاف زغماتي، “المرجعية الواضحة للتعديل الدستوري لبيان أول نوفمبر الذي يعتبر دليلا على أهمية مشروع التعديل الدستوري الذي يحتكم إليه الشعب الجزائري”.

بلال.ع


إقرأ بقية المقال على السلام اليوم.




إقرأ

مواقع أخرى